كشف باحثون أن فيروس كورونا المستجد يسبب للمصابين أضراراً خطيرة على الدماغ، حيث قد يصل بالمريض لمرحلة الهذيان والتشويش الذهني.

 كشف باحثون أن فيروس كورونا المستجد يسبب للمصابين أضراراً خطيرة على الدماغ، حيث قد يصل بالمريض لمرحلة الهذيان والتشويش الذهني.

وقال الباحث المختص في علم المناعة بجامعة “يال” الأمريكية، أكيكو إيواساكي، إن تأثير عدوى كوفيد 19،  يستهدف الكلى والكبد والأوعية الدموية، فيما أبلغ ما يقرب من نصف المصابين عن أعراض في الجهاز العصبي مثل الصداع والتشويش والهذيان، وفي حالات أشد، يؤدي الفيروس إلى سكتة دماغية.

وذكر “أكيكو” أن الفيروس التاجي يهاجم خلايا الدماغ ويستحدث نسخا أخرى منه، وبعد ذلك يستحوذ على الأوكسجين الموجود في منطقة الدماغ، مما يؤدي إلى حرمان الخلايا الأخرى الضرورية من نصيبها، أي التسبب بموتها مباشرة، وفقل لـ”سكاي نيوز” نقلًا عن  صحيفة “نيويورك تايمز”.